NEWS & UPDATES

Online seminar: legal principles of the International Law to pursue businesses involved in crimes in

The Human Rights and Business Unit within the Syrian Legal Development Programme (SLDP) held an online seminar on the 18th of July 2018, on legal principles of the International Law to pursue businesses involved directly or indirectly in crimes in Syria. This seminar showcased previous cases in international courts about this issue, and applied lessons learned to the Syrian context. The seminar also provided the opportunity for a question and answer session. The seminar was conducted during a time where some States and international players try to change the rhetoric about what is happening in Syria from a crime scene to a fertile ground for investment in reconstruction. As the marketed reco

ندوة: المسؤولية القانونية للشركات والتجار في الجرائم المرتكبة في سوريا

في ١٨ يوليو ٢٠١٨، قدمت وحدة حقوق الإنسان والأعمال في البرنامج السوري للتطوير القانوني ندوة على الإنترنت حول الأسس القانونية في القانون الدولي لملاحقة الشركات التي تورطت بالجرائم في سوريا بشكل مباشر أو غير مباشر. تستعرض الندوة قضايا سابقة في محاكم دولية حول هذا الأمر، مع إسقاط الدروس المستفادة على السياق السوري. كما أتيحت للحاضرين فرصة طرح الأسئلة والحصول على إجابات خلال الندوة. [endif] جاءت هذه الندوة في ظل محاولة بعض الدول والجهات الدولية نقل سردية ما يحدث في سوريا من مسرح جريمة إلى أنها تربة خصبة للاستثمار في إعادة الإعمار. وكون أن إعادة الإعمار الذي يتم التسويق له يتم بالشراكة مع النظام السوري، والذي يعتبر حسب التقارير الحقوقية الدولية أكبر المرتكبين للجرائم الدولية، فهذا يجعل الشركات الت

ندوة: المسؤولية القانونية للشركات والتجار في الجرائم المرتكبة في سوريا

لا يخفى على أحد محاولة بعض الدول والجهات الدولية نقل سردية ما يحدث في سوريا من مسرح جريمة إلى أنها تربة خصبة للاستثمار في إعادة الإعمار. وكون أن إعادة الإعمار الذي يتم التسويق له يتم بالشراكة مع النظام السوري، والذي يعتبر حسب التقارير الحقوقية الدولية أكبر المرتكبين للجرائم الدولية، فهذا يجعل للشركات التي تعمل في مناطق حدثت فيها جرائم مثل التهجير القسري أو مع أشخاص متهمين بارتكاب جرائم عرضة للملاحقة القانونية. كما أن علاقة الشركات والتجار مع الجرائم في سوريا لم تبدأ مع الحديث عن إعادة الإعمار، بل كان للأموال دور كبير منذ بدء ارتكاب الجرائم في سوريا. إلا أن التجار والشركات لم يحظوا بالاهتمام الكافي من قبل المنظمات الحقوقية السورية، خاصة أن القانون الدولي المتعلق بالشركات لا يزال معقداً ومبهما

تقرير: اطلاق فعالية إعادة الإعمار وحقوق الإنسان في مركز تشاثهام هاوس

للوصول للتقرير الكامل باللغة العربية اضغط هنا، للغة الإنكليزية اضغط هنا على الرغم من استمرار الصراع في سوريا بلا هوادة، فقد كان هناك بالفعل تحوُّل في التركيز على إعادة إعمار سوريا. وقد رفض العديد من الفاعلين الدوليين المساهمة في إعادة إعمار البلاد إلى حين إتمام الانتقال السياسي، وفي حين لا يزال البعض غير متأكدين من كيفية المضي قدماً أبدى البعض الآخر اهتمامهم في الأمر. ولئن كان من حق السوريين إعادة بناء بلدهم، إلاَّ أن المشاركة في إعادة الإعمار في سوريا قد تدعم السردية القائلة بأن الصراع قد انتهى، وبالتالي تُضعِفُ الدعوات إلى المساءلة والعدالة. وقد توفِّر كذلك الشرعية للحكومة السورية الحالية، التي حققت انتصارات عسكرية وقدمت نفسها كشريك رسمي محتمل لإعادة الإعمار، في الوقت الذي تُعتَبَر فيه أيض